كلمات ترنيمة مجد يسوع يتعظم في المشارق والغروب - كاملة


1. مجدُ يسوع يتعظم : في المشارق والغروب (إشعياء 24: 15 و المزامير 72: 19)
كرموهُ ، عظموهُ : ملكوهُ في القلوب (زكريا 14: 9 و المزامير 148: 13)

2. قد تلالى ، وتعالى : ما لملكه انقضاء (إنجيل لوقا 1: 33 و المزامير 46: 10 و إشعياء 12: 4)
وهو قالَ طوبى لسامع : وحافظ كلام الله (إنجيل لوقا 11: 28)

3. هو رجاكم في شقاكم : فاسمعوا يا خاطئين (إرميا 17: 13 و إرميا 50: 7)
لا تخافوا أن توافوا : لحمايتهِ طالبين (أخبار الأيام الثاني 32: 22 و المزامير 36: 7 والمزامير 91: 1)

4. هو يُعرف ، وهو يُوصف : إنهُ ملجأ جزيل (المزامير 9: 9 و 18: 2و 73: 28 و94: 22)
فاقصدوهُ تجدوهُ : لمعونتكم يميل (التثنية 33: 26 و المزامير 37: 40)

5. هو يذكرنا و ينظرنا : نظر الأمِّ للبنين (إشعياء 66: 13 و إشعياء 49: 15)
ويقبلنا ويجعلنا : بين صف القديسين (رومية 15 : 7 وكولوسي 1 :12)

6. هو ينجدنا و يرشدنا : نحو صدق الاعتقاد (يوحنا 16: 13 و 14)
ويمنحنا ويربحنا : لنفسه حسن الوداد (كولوسي 1 : 20 و أفسس 1 : 5)

7. لا يمل أن يشفع : في رجوع الخاطئين (إشعياء 53: 12 و رومية 8 : 26و 27 و34 و عبرانيين 7 : 25)
يعلمهم و يرشدهم : إنه ملجأ أمين (رسالة يوحنا الرسول الأولى 2: 20 - 27)

8. ثم نشكره لأنه : أهلنا لسعادة الختام (كولوسي 1 : 12 - 14)
حيث نسمع أن يكرر : مدحه علي الدوام (أفسس 1 : 6 و 12 و 14)